يقول الفنان أحمد عادل مؤسس فرقة نيفر داون باند: ” دائما ما أحاول جاهدًا على أن تكون أغاني هي تجسيد للمشكلات الحقيقة، ولكن بطريقة بسيطة تصل لكل الناس، لذلك أتمنى أن أكون بقدم شيء مفيد حتى ولو بنسبة 1%”.

 

وأضاف قائلا: ” أحرص على توصيل رسالة للمتلقي والمستمع ألا وهي أن المزيكا أو الفن بصورة عامة هو أفضل تجسيد لكل جوانب المجتمع، لذلك أحاول دائما تقديم محتوى هادف وخالي من الابتذال أو الهبوط تقديراً لعقلية المستمع والمتلقي والمشاهد، على الرغم أن اهتمام المستمعين في الوقت الحالي يميل للفن الهابط”.

 

وتابع قائلا: ” ما تمتاز به أغانيَّ أنها على الدوام تناقش قضية معينة أو مشكلة ما وذلك بأكثر من لغة أو لون غنائي في أغنية واحدة، كما أنني أطمح أن يصل صوتي إلى العديد من شرائح المجتمع المختلفة وأن تصل إليهم المزيكا التي أقدمها، وأن يفهمها ويعي المقصود منها كل متلقي”.

 

الجدير بالذكر أن الفنان أحمد عادل والمعروف باسم أحمد عادل نيفر داون (ahmed adel never down ) ولد في ٤ يونيو 1992 في مدينة المنصورة محافظة الدقهلية بمصر، حيث تخرج في كلية الهندسة جامعة المنصورة عام 2015 قسم هندسة القوى والآلات الكهربية ولكنه لم يعمل كمهندس، بل امتهن الفن منذ عام 2009 حيث كانت بداياته بأغنية (دنيتي كليه) والتي قدم فيها ألوان غنائية بأكثر من لغة كانت السبب الرئيسي لفكرة تكوين وإنشاء فريق غنائي خاص به.

 

أسس أحمد عادل فريق نيفر داون (Never down band ) ومن أبرز أعمالهم أغنية (صدفة- أيام زمان – بتحن لغيرها – حكايتنا – يوم فرحهم – دروب الجنون – بتحن لغيرها ) والتي تم عرضهم على أكثر من قناة تلفزيونية وحققت مشاهدات تتعدى المليون على وسائل التواصل الاجتماعي والسوشيال ميديا، كما أن له أعمال فنيه بأكثر من لغة حيث يقوم بالغناء بالعربية والإنجليزية والفرنسية ويرجع ذلك لنشأته حيث تنقل بين الكثير من الدول بسبب عمل والده الذي كان يشترط السفر دائما، إلى أن استقر بمصر قبل عامه ال ٢٠.

 

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews