أخبار العالم – صرح نائب المندوب الروسي لدى الأمم المتحدة، دميتري بوليانسكي، بأن محاولة الرئيس الأمريكي جو بايدن لإلقاء اللوم على الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين ، بشأن التضخم في أمريكا “غير مقنعة”.

وكتب بوليانسكي تغريدة علي موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، يوم الخميس: “يبدو كأن الرئيس بوتين يقود الولايات المتحدة أيضا، إذا كان بوسعه فرض الضرائب على المواد الغذائية والبنزين”.

وأضاف أن ذلك “محاولة غير مقنعة وعقيمة من قبل الرئيس الأمريكي لإلقاء اللوم والتهرب من المسؤولية”.

وجاء ذلك تعليقا على تصريحات بايدن التي قال فيها إن الولايات المتحدة تدفع “ضريبة بوتين” على البنزين والمواد الغذائية.

يذكر أن التضخم في مايو الماضي وصل في الولايات المتحدة إلى مستوى قياسي منذ ديسمبر عام 1981، وبلغ 8.6%، فيما كان عند 8.3% في الشهر الذي سبقه.

وعزت السلطات الأمريكية ارتفاع الأسعار إلى تداعيات النزاع في أوكرانيا، واعترفت كذلك بتأثير العقوبات الأمريكية ضد روسيا على الاقتصاد الأمريكي.

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews