كشفت تقارير إعلامية، اليوم الإثنين، أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، سيبقى في نادي باريس سان جيرمان الفرنسي في الموسم المقبل.

وقالت محطة “سكاي سبورت نيوز” الرياضية اليوم الاثنين، أن ميسي يعتزم اللعب لصالح نادي العاصمة الفرنسية لموسم واحد آخر على الأقل.

ويذكر أن النجم الأرجنتيني الحاصل على جائزة أفضل لاعب في العالم 7 مرات، يرتبط بعقد مع باريس سان جيرمان حتى نهاية يونيو 2023.

وكانت هناك ترددات في الفترة الأخيرة حول إمكانية عودة ميسي إلى ناديه السابق برشلونة الذي أمضى فيه 17 عاما، وانتقل منه في العام الماضي إلى سان جيرمان، وذلك بعد فشل تمديد عقده مع النادي الكتالوني.

وقالت المحطة إن النجم الأرجنتيني صاحب الـ34 عاما يهدف إلى الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا مع باريس سان جيرمان.

وأفاد التقرير بأن من المنتظر إعادة بناء الفريق، ورغم العقود السارية فإن من غير المؤكد ما إذا كان البرازيلي نيمار (الذي يستمر عقده حتى 2025) والإسباني سيرجيو راموس (الذي يستمر عقده حتى 2023) سيبقيان في باريس  سان جيرمان.

وخيَّب النجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، الآمال في موسمه الأول مع باريس سان جيرمان بحصيلته التهديفية المتواضعة.

ونقلت “لكيب” الفرنسية المتخصصة في شؤون الرياضة أن ميسي سجل ثلاثة أهداف فقط بقميص فريق العاصمة الفرنسية في الدوري المحلي، ولم يسجل أي هدف في مسابقة كأس فرنسا.

وتوقع كثيرون أن يسطع نجم ميسي، 34 عامًا، في فرنسا لكن ذلك لم يحدث، بحسب الصحيفة.

وتشير الصحيفة إلى أنه بالنظر إلى قيمة دخله في الموسم الأول التي تصل إلى أكثر من 32 مليون دولار، فإن قيمة كل هدف سجله ميسي هذا الموسم تصل إلى أكثر من 10 ملايين دولار

وتوقعت الصحيفة أن يزداد الضغط على ميسي الموسم المقبل لتسجيل مزيد من الأهداف، خاصة إذا غادر كليان مبابي إلى ريال مدريد.

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews