تشير الأبحاث الحديثة في علم الأعصاب إلى أن قراءة الروايات الخيالية الأدبية تساعد الناس على تطوير مشاعر التعاطف والتفكير العقلي والتفكير النقدي، والانضباط الذاتي ، والوعي الذاتي ، وحل المشكلات بطرق إبداعية، وسرعة الحركة في التعلم، والتكيف، والمرونة، والإيجابية، والحكم العقلاني المتوازن، لذلك إن طرحنا سؤال هل قراءة الروايات مفيدة ؟.. ام هناك اضرار يمكن أن نجيب بأن قراءة الروايات مفيدة على العديد من الجوانب، لأنه عندما نقرأ نقوم بصقل وتقوية العديد من العضلات المعرفية المختلفة في الإنسان، وتعتبر هذه العضلات المعرفية هي جذر الذكاء العاطفي لدى الإنسان، وبعبارةٍ أخرى فإن القراءة إذا تمت بشكلٍ صحيح فهي نشاط كفيل بأن يطور صفات وسمات وخصائص الأشخاص على العديد من الجوانب.

 

حاول العديد من رواد الأعمال رفيعة المستوى أن يروجون لفوائد قراءة الروايات بشكلٍ خاص والقراءة بشكلٍ عام، فمثلًا يقضي وارن بافيت الرئيس التنفيذي لشركة Berkshire Hathaway معظم يومه في القراءة ويوصي بقراءة 500 صفحة في اليوم، ويقول رجل الأعمال مارك كوبان إنه يقرأ أكثر من ثلاث ساعات في اليوم، ويقول إيلون ماسك Elon Musk الرئيس التنفيذي لشركة SpaceX: (أنه تعلم صنع الصواريخ من خلال قراءة الكتب، لكن أصحاب الرؤى في مجال الأعمال الذين يمجدون فوائد القراءة يوصون دائمًا بالكتابات غير الخيالية، أي أنهم لا يوصون بقراءة الروايات تحديدص بل القراءة بشكلٍ عام، ولقد أوصى بوفيه بـ19 كتابًا في عام 2019 وجميعها ليست روايات، ومن بين 94 كتابًا أوصى بهم المبرمج العالم ي بيل جيتس على مدار سبع سنوات، تسعة فقط من هؤلاء الكتب هي روايات.

إن أفضل سبب للقراءة هو القراءة من أجل المعرفة ، وعليك أن تعلم أن الروايات هي أحد مصادر المعرفة، فقراءة الروايات تعمل على إكساب صاحبها مهارة التنبؤ بأفعال الآخرين وفهم دوافعهم النفسية والعاطفية، كما تقلل من الحدة الاجتماعية لدى الأشخاص، لكن قراءة الروايات وحدها ليست كفيلة بتطوير الذكاء العاطفي لدى الأشخاص، لأن تطوير الذماء العاطفي يحتاج إلى التجربة وليس قراءة تجارب الآخرين.

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews