عمرو أبو السعود : الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان هي الأولى من نوعها في مصر

 

 

 

 

أكد المهندس عمرو أبو السعود، وكيل لجنة الزراعة والري والموارد المائية بمجلس الشيوخ، أن إطلاق الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، هي دليل قاطع على إلتزام الدولة المصرية بواجبها تجاه المواطن المصري وحرصها الشديد على إنفتاح عمل المجتمع المدني بمختلف مكوناته، انطلاقًا من وعيه الراسخ بدوره كشريك لا غنى عنه للحكومة في خدمة المجتمع وتحقيق ما يصبو إليه من تطوير وتقدم.

 

وأضاف «أبو السعود»، في بيان صادر له اليوم، أن الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان تنطلق من رؤية وطنية وقناعة ذاتية للنهوض بحقوق الإنسان من خلال تعزيز وإحترام وحماية كافة الحقوق والحريات المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية الواردة بالدستور وبالاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان التي شاركت مصر في صياغتها.

 

وأوضح وكيل زراعة الشيوخ، أن الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان تعد أداة هامة للتطوير الذاتي في المجال الحقوقي، حيث أن المبادرة تعكس وجود إرادة سياسية أكيدة لإعطاء دفعة للجهود الوطنية ذات الصلة، فضلاً عن كونها هي أول إستراتيجية من نوعها لحقوق الإنسان في مصر تهدف إلى دمج أهداف ومبادئ حقوق الإنسان في المشروع التنموي الطموح لمصر.

 

وأشاد النائب عمرو أبو السعود، بالطفرة الكبيرة التي شهدها ملف حقوق الإنسان في عهد الرئيس السيسي، موجهًا التحية والتقدير للرئيس السيسي على هذه الخطوة الجيدة التي تضاف إلى الخطوات الكبيرة والعظيمة التي يتخذها من أجل دولة مصرية ديمقراطية عظيمة وحديثة وتتماشى مع الجمهورية الجديدة، لافتاً إلى أن مشاركة منظمات المجتمع المدني في النقاش الموسع الذي عقدته الأمانة الفنية للجنة العليا الدائمة لحقوق الإنسان في إطار الإعداد لإطلاق أول إستراتيجية وطنية لحقوق الإنسان يأتي في ضوء تعزيز الشراكة بين الدولة مع المجتمع المدني.

 

 

 

يواصل موقع «شبكة يو دبليو إن» الإخبارية متابعة ورصد كل ما هو جديد علي مدار الـ 24 محليًا وعالميًا ورياضيًا وفنيًا واقتصاديًا وثقافيًا.

 

 

 

أقرا أيضا : نائب رئيس مركز ومدينة دكرنس يتابع  إزالة أعمال بناء مخالف على أرض زراعية بكفر الباز

 

 

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews