أعلن اللواء محمد الزملوط محافظ الوادى الجديد، اليوم الجمعة، عن الانتهاء من تركيب خلايا وحدة الطاقة الشمسية بمجمع التواب الرحيم بالداخلة، ذلك فى إطار خطة المحافظة للتوسع فى مشروع إحلال الطاقة الشمسية بالمساجد والمنشآت العامة والمصالح الحكومية لترشيد استهلاك الطاقة .

وكان المحافظ أعلن عن البدء فى تنفيذ مشروع تشغيل 35 مسجدًا و17 مدرسة بنظام الطاقة الشمسية، مؤكدا على أن الطاقة الشمسية تمثل أحد مصادر الطاقة المتجددة والنظيفة التى يمكن الاعتماد عليها بما يوفر تكلفة فواتير الكهرباء الشهرية على إدارات المساجد والمدارس بجانب توفير دخل من عوائد تصدير الفائض إلى الشبكة الموحدة للكهرباء.

ووجه الزملوط، بسرعة إنهاء المشروع وتركيب وحدات الطاقة الشمسية فى أقرب وقت ممكن فى ظل حرص المحافظة على ترشيد استهلاك الطاقة تمهيدا لتعميم المشروع على جميع المدارس والمساجد الفترة المقبلة.

وكانت مدرسة الخارجة الثانوية بنين هى المدرسة الأولى على مستوى المحافظة التى يجرى تشغيلها بنظام الطاقة الشمسية بالكامل حيث جرى استخدام الطاقة الكهربية فى تشغيل كافة الاجهزة وإضاءة المعامل والفصول والاضاءة الليلية بالمدرسة.