مهنة صانع المحتوى أو الـ content creator هي مهنة تكاد تغزو العالم في أيامنا هذه، ولا نخطئ إذا اعتبرناها مهنة العصر. حيث من خلال هذا الأسلوب الحديث تستطيع أن تضمن نقل ومشاركة أية مهارة تعرفها، أو أية خبرة قد تعلمتها من خلال النشر على مواقع التواصل الاجتماعي او اليوتيوب او في موقعك أو حتى عبر المدونة أو الـ blog.

من هو صانع المحتوى أو content creator ؟

كما ذكرنا، صانع المحتوى هو ذلك الشخص الذي يتخصص في كتابة المحتويات على الانترنت، تلك المحتويات القادرة على إمتاع الجمهور، تسلية وتعليم الجمهور.

 

في أيامنا هذه نلاحظ المنافسة القوية على صناعة المحتوى، وهذا أدى إلى وجود الكثير من الرقابة وأصبح هناك الكثير من الشروط بحيث تساعد الماركات التجارية وصناع المحتوى على النمو معاً.

 

من ناحية، لاحظ الناس الذين لديهم جمهور كبير من العشاق إمكانية وفرصة كبيرة في توليد دخل اعتماداً على هؤلاء المتابعين، والماركات التجارية بدورها، بدأت بالتفكير في طلب ترويج مميز من جانب هؤلاء الناس بحيث يبرر هذا الاستثمار العالي للأموال من جانبها.

 

فالتأثير لمجرد التأثير لا يجدي أي نفع، بل أصبحت سائدة أكثر حالياً فكرة الإنتاج بالشراكة أو الـ collabs ، اتحاد الماركات وإنتاج المحتوى يجب أن يكون حقاً بشكل طبيعي ويكون مهماً للجمهور المتابع.

 

إن أغلبية هؤلاء الناس يكسبون المزيد من الشهرة والأهمية من خلال إنشاء المحتوى العفوي والطبيعي. وعندها يلاحظ الجمهور مباشرة الحالات التي يكون فيها المحتوى أصلياً ومهماً والحالات التي قد تحمل منشورات عن محتويات لا تهم، أو لا يمكن استهلاكها، مما قد يؤثر سلباً سواء على الماركة أو على صانع المحتوى.

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews