أكد النائب الأول لرئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول محمد حمدان دقلوضرورة التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم لكل الأطراف بشأن ملء وتشغيل سد النهضة.

جاء ذلك خلال لقاء الفريق أول محمد حمدان دقلو، اليوم الأحد، مع موسى فكي رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي والوفد المرافق له، حيث بحث اللقاء تطورات الأوضاع في السودان، بجانب القضايا ذات الصلة بملف الحدود السودانية الإثيوبية، وتداعيات سد النهضة الإثيوبي.

وأشاد النائب الأول لرئيس مجلس السيادة السوداني بجهود الاتحاد الأفريقي وسعيه المستمر لدعم ومساندة السودان لإنجاح الفترة الانتقالية.. وقدم شرحا للأوضاع التي تمر بها السودان، لاسيما على الصعيدين السياسي والاقتصادي، والجهود التي تبذلها الحكومة الانتقالية في التعاطي مع كافة التطورات، مشيرا إلى ما يشهده اتفاق جوبا لسلام السودان من تنفيذ عبر المصفوفة التي توافقت عليها الأطراف من خلال العمل المشتركللتغلب على المصاعب التي تواجه تنفيذ بعض البنود.

ودعا الفريق أول محمد حمدان دقلو، الاتحاد الأفريقي لمواصلة دعمه ومساندته للسودان خلال هذه المرحلة، وصولا إلى تحول ديمقراطي بنهاية الفترة الانتقالية.

ومن جانبه، أكد موسى فكي جاهزية الاتحاد الأفريقي لتقديم الدعم والمساندة للسودان في كافة المجالات لتحقيق الانتقال الديمقراطي، مشيرا إلى أن الاتحاد يضع كافة إمكانياته أمام السودان ومصر وإثيوبيا لإيجاد حل لأزمة سد النهضة.

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews