توجد العديد من الطرق التي يُمكن من خلالها تعلّم الرسم، وهي كما يأتي:

 

لتقييم الذاتي، إذ يجب على الرسّام التوقّف عن الرسم قليلاً، والتمعّن في اللوحة، ونقدها، والتفكير بما تحتاجه قبل إكمالها. الممارسة، وعدم الاستسلام، إذ إنّ الاستمراريّة تُحسّن من المهارات مع مرور الوقت. الاهتمام بالتمارين اللازمة التي تساعد على تعلم الرسم، خاصةً للمبتدئين، إذ يجب تعلّم طريقة مسك القلم، ورسم الظلال، والرسم المنظوري، وغيرها.

 

 

 

تجهيز المواد الأساسيّة اللازمة للرسم، مثل: أقلام الرصاص، والممحاة، واللوحة الخاصّة بالرسم، والمبراة. التواصل مع رسامين آخرين، واستشارتهم في كثير في الأمور التي تتعلّق بمهارة الرسم.

 

 

 

خطوات البدء بالرسم

 

توجد مجموعةٌ من الخطوات الواجب اتّباعها عند البدء بالرسم، وهي كما يأتي: اختيار الموضوع المُراد رسمه، إذ يُفضّل أن يكون واقعيّاً وليس من الخيال لرسمه بتركيز أكثر. رسم خطوط قصيرة، وذلك بتمرير القلم على الورقة برفق، إذ يجب التركيز على الخط، وليس على الموضوع المُراد رسمه. الانتقال إلى التصميم الداخليّ للرسمة بعد الانتهاء من الخطوط الرئيسيّة للموضوع، والبدء برسم التفاصيل. الاهتمام برسم الظلال، حيث تُعدّ هذه الخطوة من أصعب مراحل الرسم إلّا أنّها تُعطي اللوحة ضوءاً وعمقاً.

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews