كتبت: ريهام جمال

قضت محكمة الإدارية العليا، الدائرة الأولي، برئاسة المستشار محمد محمود حسام الدين، وعضوية المستشارين مصطفي حسن السيد، أحمد شحات إسماعيل، أشرف خميس بركات، محمد محمد السعيد، بقبول طعن علي مهنا مسعود وشهرته “على الدميني”، المقدم ضد رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، ورئيس اللجنة العامة للانتخابات بالبحيرة، ورئيس اللجنة العامة بالدائرة الخامسة في انتخابات مجلس النواب 2020 ومقرها مركز حوش عيسي بمحافظة البحيرة شكلا.

كما قضت بقبول الطعن في الموضوع بإلغاء القرار المطعون فيه من إعلان خوض المرشح محمد عبد الغني عبد اللطيف صقر بجولة الإعادة بالدائرة، وما يترتب على ذلك من آثار أخصها إدراج اسم الطاعن لخوض جولة الإعادة بدلا منه، وأمرت بتنفيذ الحكم بمسودته دون إعلان والزمت جهة الإدارة بالمصاريف.

وكانت اللجنة العامة للانتخابات بالدائرة الخامسة، أعلنت حصول علاء حمدي قريطم ومحمد عبد الغني صقر على أعلى الاصوات وخوضهما جولة الإعادة، وقام المرشح على الدميني بالطعن على نتيجة الانتخابات؛  بسبب وجود أخطاء في تجميع أصوات اللجان.

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews