لحوار المسرحي .. ان الحوار المسرحي الجيد والزاخر بمجموعة من الدوافع والتي تمكننا من وضع حركة مسرحية جيدة لشخصياتنا المسرحية .

 

· طبيعة الشخصيات .. ان ابعاد الشخصية لها دور مهم في ايجاد وتبرير حركة الممثل ونقصد هنا في الابعاد هي ( البعد الطبيعي / البعد النفسي / البعد الاجتماع ) حيث يمكن ان تكون سريعة أو بطيئة أو كثيرة الحركة وبعشوائية مقننة .. حتى لو لم يكن هناك حوار دافع إلى ذلك كالـ ( المجنون / المتوتر عصبياً / الحزين / المفكر دائم الانشغال .. الخ ) .

 

· طبيعة الحدث .. بمعنى ان الحدث يدفع الشخصيات إلى حركة أو تشكيل معين لمعايشة حادث أو فعل ذي صراع خاص من شخصيات أو لحظات من الانتصار أو الهزيمة أو إقامة مشهد قتالي على المسرح … الخ .

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق  GooglNews